اختيار الطاولة المناسبة

on الأحد, 09 آذار/مارس 2014. Posted in الاثاث

اختيار الطاولة المناسبة

تتناثر الطاولات في أنحاء متعددة من البيت، وهي تشكل إحدى القطع الأساسية في الديكور، كما أنها متعددة الأنواع، فهناك:طاولات الوسط، تشكّل نقطة الارتكاز، تحمل الإكسسوارات، وتبدو العنصر الأوّل الذي ستلتقطه العين عند ولوج الغرفة التي تضمّها.

كذلك الطاولات الجانبيّة: تتفرّع إلى فرعين: الأوّل مخصّص لأغراض الزينة والإضاءة، ويمكن أن تحجز مكانتها إلى جوانب الكنبة أو الكراسي، أو تنفرد في ركن من الغرفة، مع مراعاة تناسق أحجامها وتصاميمها مع الأثاث، كما يفضّل ألا تزدحم بالإكسسوارات، أمّا الثاني فيلبّي غرض الضيافة، وبعضه قابل للإغلاق والفتح عند الحاجة. ولكن، قد تستخدم الطاولة الجانبية لعرض التحف والضيافة في آن.

 

طاولات الزاوية: تلبّي غرض الزينة في الدرجة الأولى، وتحتلّ مدخل المنزل، أو غرفة الجلوس، وغالباً ما تكون مفردة في المكان الذي تحلّ فيه، أو عبارة عن زوج. ومن أبرز وظائفها: عوضاً عن توزيع الصور العائليّة على الطاولات الجانبيّة، يمكن أن تحملها هذه الطاولة لجذب النظر إليها، كما يمكن أن تضمّ الإكسسوارات التي تحمل طابعاً معيناً.

 

ويمكن استخدام طاولة مستطيلة أو بيضاوية عند مدخل باب المنزل، ذات علو مرتفع بعض الشيء، وتزيينها ببعض التحف، مع تزويدها بمرآة أنيقة. ويتمّم المشهد كرسيّ أو زوج منه. ويُعتبر هذا النوع من الطاولات، في المجمل، مناسباً للغاية عند وجود فراغ ضمن المساحة.

 

ويجدر بك أيضا مراعاة حجم الأثاث لدى اختيار الطاولات في الغرف، بحيث لا تتجاوزه، أو تصغره بكثير، فتبدو غير متناسقة معه، كذلك لا ينبغي أن تكون الطاولات مرتفعة جداً، إذا كان الأثاث منخفضاً، أو العكس، إضافة إلى ذلك لا يجب أن يكون عرض الطاولات قليلاً، إذا كانت الكنبات أو الكراسي في الغرفة كبيرة الحجم، كما أن التناسق ما بين الأثاث والطاولات المختارة، كما حجم الغرفة.